​صحيفة تكشف عن وجود 15 ألف سجين من أهالي الموصل و350 ألف معرضين للاعتقال لسببين

​صحيفة تكشف عن وجود 15 ألف سجين من أهالي الموصل و350 ألف معرضين للاعتقال لسببين

معتقل من أهالي مدينة الموصل

بغداد اليوم _ متابعة ...كشفت صحيفة "المدى" في تقرير لها نشرته، الثلاثاء ، وجود أكثر من 15 ألف معتقل من أهالي مدينة الموصل، بسبب تشابه الأسماء والدعاوى الكيدية، فيما اشارت الى وجود 350 ألف شخص معرض للاعتقال في المحافظة لنفس السبب. وذكرت الصحيفة في تقريرها، ان "هناك 350 ألف شخص، أغلبهم في الموصل، تتشابه أسماؤهم الرباعية مع مطلوبين في قضايا إرهاب، وهم جميعا عرضة للاعتقال"، مبينا إن "عملية تدقيق الشخص الواحد تحتاج، بحسب الإجراءات المتبعة، إلى يوم كامل حتى يمر المشتبه به على جميع التشكيلات الأمنية الستة العاملة في الموصل، أهمها الاستخبارات، الأمن الوطني، المخابرات، ومكافحة الإرهاب، ويتم التبين من حقيقة وضعه الأمني". ونقلت صحيفة عن النائب السابق عن نينوى احمد الجبوري قوله، ان "هناك 15 ألف معتقل في السجون من أبناء المدينة، نصفهم على الأقل غير مذنبين، وألقي القبض عليهم بسبب تشابه الأسماء أو بسبب دعاوى كيدية". وفي السياق ذاته نقلت الصحيفة، عن مصدر مطلع في الموصل قوله، ان "هناك 127 معتقلا بسبب التشابه في الاسم الثلاثي، على الرغم من أن وزير الداخلية منع احتجاز شخص إلا بعد التأكد من اسمه الرباعي، لكن القرار لم تلتزم به كل الأجهزة الأمنية". وأكد المصدر، انه "بخصوص الـ 350 ألف المشبته بأسمائهم الرباعية، فقد يتم اعتقالهم فوراً عند مراجعته لدائرة الاستخبارات للتأكد من موقفه الأمني". وأضاف، ان "هناك معتقلين قضوا 8 أشهر على الأقل حتى استطاعوا إثبات عدم تشابه أسمائهم مع مطلوبين". وأوضح أن "الوضع في المعتقلات سيّئ للغاية، حيث تنتشر الأمراض، مبيناً أنّ "في أحد السجون في المدينة مات 86 معتقلاً بسبب الأمراض".


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0