​نوري المالكي .. عندما يتحول الحاكم الى متهم

​نوري المالكي .. عندما يتحول الحاكم الى متهم

نوري المالكي

رووداو – أربيل ...تتصاعد وتيرة الاتهامات المقدمة لنائب رئيس الجمهورية الحالي ورئيس الوزراء السابق نوري المالكي، ما قد يرجح تقديمه لمحاكم دولية بتهم تتعلق بجرائم حرب وانتهاك لحقوق الانسان .

يعيش العراق إحدى أكثر الحقب في تاريخه الكروي سوءًا، وما يجري في البلاد ينذر باحداث مأساوية، ويحمل البعض رئيس الوزراء السابق نوري المالكي تداعيات ما تمر به محافظات عراقية مثل الانبار ونينوى وصلاح الدين وديالى والعاصمة بغداد .

احداث الموصل التي ادت لسيطرة تنظيم "الدولة الاسلامية" داعش على أكبر المدن العراقية ذات الغالبية السنية الصيف الماضي، جعلت من نوري المالكي عنوانا بارزا لتوجيه التهم حول الانهيار العسكري الذي رافق هروب قواته .

كما انتشرت مقاطع فيديو تظهر قيام قوات الجيش العراقي ابان حكم نوري المالكي، باعتقالات عشوائية لمدنيين دون تقديم مذكرات قبض قضائية، وكذلك ممارسة التعذيب من قبل عناصر الشرطة واجهزة الامن لمعتقلين ثبتت برائتهم فيما بعد .

كل هذا يشير الى ان نائب رئيس الجمهورية قد يتوجه الى المحكمة الجنائية الدولية لاتهام القضاء العراقي بعدم استقلاليته .

وشددت النائبة عن دولة القانون عواطف نعمة، على الضغط الذي تمارسه الكتل السياسية لتقديم زعيم كتلتها نوري المالكي الى المحكمة الجنائية الدولية . كما اتهمت بعض الساسة لمحاولتهم "الترويج لمحاكمة نائب رئيس الجمهورية نوري المالكي والتي أثبتت للجميع مدى قلقهم ومخاوفهم من تقديمهم للعدالة بتهمة الخيانة وفقاً للفضائح التي نشرت عنهم في وثائق ويكيليكس".

وزعم النائب في البرلمان العراقي، عادل نوري لشبكة رووداو الاعلامية، إن "المالكي هو المسؤول الأول عن سقوط الموصل، إلا أن المحاكم في العراق لن تكون حيادية في محاكمته، ولذلك نطالب بمحاكمته في المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي".

وحمل النائب عن الكتل الكوردستانية، المسؤولية كاملة لنائب رئيس الجمهورية بسقوط الموصل مطالبا عدم اضاعة الوقت بتقديمه للمحاكم العراقية لعدم "الحيادية" بحسب قوله .

عشائر نينوى وجهت اتهامها لنائب رئيس الجمهورية نوري المالكي، حيث حمله الشيخ وضاح الصديد، مسؤولية سقوط الموصل بيد تنظيم "الدولة الاسلامية" داعش .

الصديد تحدث لشبكة رووداو الاعلامية، قائلا: "المالكي تعمد التهاون بالتصدي للخروقات الامنية بمحافظة نينوى، كما ارتكب انتهاكات بحق السكان".

وطالب الصديد، تقديم نوري المالكي للعدالة منوها بأن استقرار العراق مرهون بمحاكمة نائب رئيس الجمهورية في المحاكم الدولية .


شارك الموضوع ...

0