​النجيفي: تكرار استهداف الشخصيات المعروفة في نينوى رسائل تحمل هدفين خطرين للغاية

​النجيفي: تكرار استهداف الشخصيات المعروفة في نينوى رسائل تحمل هدفين خطرين للغاية

اثيل النجيفي القيادي في حزب للعراق متحدون

بغداد اليوم- نينوى...اعتبر محافظ نينوى السابق، القيادي بتحالف "القرار"، اثيل النجيفي، الثلاثاء ، مقتل شخصيات معروفة من قبائل نينوى، بشكل متكرر، رسائل يبعثها "الارهابيون" لإرهاب المنطقة، وإظهار عجز الدولة عن توفير الحماية.

وكتب النجيفي عبر حسابه في فيسوك: "اهمال حكومي يقابله تخطيط ارهابي منظم"، مبيناً أن "قتل شخصيات معروفة من عشائر شمر والجبور والعبيد، وليلة أمس البوبدران، في عمليات متشابهة، هي رسائل مقصودة".

وأضاف، أن الهدف من الرسائل "إعادة ارهاب المنطقة واظهار عجز الدولة عن حماية مواطنيها"، مستدركاً أن ذلك كله يأتي فيما "لَم تزل القوى السياسية مشغولة بالتشكيل المتعثر ".

وكان مصدر أمني قد أفاد، ليل الاثنين- الثلاثاء، بان مسلحين يشتبه بانتمائهم لتنظيم داعش هاجموا قرية العمريني جنوبي مدينة الموصل، وقتلوا أحد وجهاء عشيرة البوبدران. وقال المصدر في حديث لـ (بغداد اليوم)، إن "مسلحين يعتقد بانتمائهم لتنظيم داعش هاجموا الليلة الماضية قرية العمريني قرب الجرن، 30 كم جنوب الموصل، وقاموا باقتياد أحد وجهاء القرية الشيخ راغب عبد الهادي البدراني من منزله ومن ثم إطلاق النار عليه وأردوه قتيلا قبل ان يلوذوا بالفرار".


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0