​الدوبرداني : الإعتداء على القضاة أمر مرفوض وندين ما تعرض له أحد قضاة نينوى

​الدوبرداني : الإعتداء على القضاة أمر مرفوض وندين ما تعرض له أحد قضاة نينوى

النائب عن نينوى شيروان دوبرداني

أدان وأستنكر النائب عن نينوى شيروان دوبرداني الإعتداء الذي طال أحد قضاة نينوى، معربا عن أمله بعدم تكرار هكذا أعتداءات مستقبلا، كونها تعتبر إعتداء على السلطة القضائية ككل.

جاء ذلك خلال إتصال هاتفي أجراه دوبرداني مع القاضي سمير برواري من أجل الإطمئنان على صحته، والوقوف على ملابسات حادث الإعتداء.

وكان القاضي سمير برواري قاضي محكمة الموصل الجانب الأيمن والمدعي العام في ناحية تل عبطة قد تعرض لأعتداء من قبل عناصر تابعة للواء 40 ضمن الحشد الشعبي.

وأكد دوبرداني: دعمه ومساندته للقاضي وجميع قضاة نينوى،رافضا جميع أشكال الإعتداء والتجاوز عليهم، سيما وأن الإعتداء على القضاة أمر خطير يجب على الجميع التوقف عندها ومنع تكرارها.

موضحا: أن لجنة تقصي الحقائق النيابية والذي هو عضو فيها، ستتابع ملابسات هذا الحادث وسترفع تقريرها بشأنه، كون هكذا أعتداءات قد تؤدي إلى الإخلال بعمل القضاة وعرقلة جهود القضاة ورجال القانون من التحري عن الحقائق والتنقل بحرية.

من جانبه أكد القاضي سمير برواري أنه رفع دعوى قضائية وفق القانون على المعتدين ضمن اللواء 40 ، وذلك ليأخذوا جزائهم العادل، ومنع تكرار مثل هكذا إعتداءات مستقبلا.


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0