​عبد المهدي يصل إلى نينوى لمتابعة حادثة غرق العبارة

​عبد المهدي يصل إلى نينوى لمتابعة حادثة غرق العبارة

رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي

بغداد اليوم _ نينوى كشف مصدر مطلع،  الخميس، عن وصول رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي الى محافظة نينوى، لمتابعة حادثة غرق العبارة في الجزيرة السياحية بالموصل، في نهر دجلة، والتي أدت الى مصرع وفقدان العشرات، غالبيتهم نساء وأطفال. وقال المصدر لـ(بغداد اليوم)، إن "رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، توجه الى محافظة نينوى عقب حادثة غرق العبارة في الجزيرة السياحية بالموصل، في نهر دجلة". وأضاف المصدر الذي فضل عدم الكشف عن هويته، أن "عبد المهدي وصل الان الى قاعدة القيارة العسكرية جنوب مدينة الموصل، لمتابعة الحادثة عن كثب". وكان رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي قد وجه، في وقت سابق من اليوم الخميس، باستنفار كل جهود الدولة في عمليات الإنقاذ والبحث عن الغرقى والمفقودين بحادثة غرق العبارة في الجزيرة السياحية بالموصل، في نهر دجلة، وفتح تحقيق فوري لكشف المسببين، فيما أكد رئيس الجمهورية برهم صالح، أن "الحادثة لن تمر دون حساب عسير". وكانت وزارة الصحة قد اعلنت، في وقت سابق من اليوم الخميس، مصرع 33 امرأة و12 ً طفلا و10 رجال جراء غرق العبارة في الجزيرة السياحية بالموصل، فيما اشارت الى انقاذ قرابة 30 شخصا، وسط مشاركة الجيش والشرطة الاتحادية والحشد الشعبي في عمليات الانقاذ. و ُ توضح مصادر أمنية، ومحلية في الموصل، أن العبارة حملت بـ170 شخصا، رغم ان طاقتها الاستيعابية لا تتجاوز 30، محملين إدارة الجزيرة السياحية مسؤولية الحادثة.


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0