السيد أسامة ​النجيفي يحذر من “تصعيد سياسي” بحال عدم عرض تقرير تقصي الحقائق داخل جلسات البرلمان

السيد أسامة ​النجيفي يحذر من “تصعيد سياسي” بحال عدم عرض تقرير تقصي الحقائق داخل جلسات البرلمان

أسامة عبد العزيز النجيفي رئيس تحالف القرار العراقي

المكتب الاعلامي ... حذر رئيس لجنة تقصي الحقائق في نينوى اسامة النجيفي، الاحد، من "تصعيد سياسي" بحال عدم عرض تقرير تقصي الحقائق داخل جلسات البرلمان، مشددا على عدم السماح بان يكون مصير التقرير كتقرير سقوط الموصل.

وقال النجيفي واعضاء لجنة تقصي الحقائق في نينوى مؤتمر صحفي حضرته، السومرية نيوز، إن "تقرير تقصي حقائق نينوى تضمن 30 فقرة وتم اجتزاء اجزاء من التقرير الخاص بنينوى والتصويت عليها فرديا مايقرب من عشر فقرات ونحن نصر على عرض التقرير بشكل كامل، فهنالك قضايا متعلقة بموضوع مشاكل الوقفين والمكاتب الاقتصادية ونحتفظ بحقنا بعرض التقرير كاملا ولن نقبل بان يكون مصير تقصي الحقائق كمصير تقرير سقوط الموصل".

واضاف النجيفي، أن "عدم قراءته فهذه قضايا حساسة ومهمة ونأمل ان تكون هنالك استجابة لمطلبنا وبعكسه فسيكون لنا تصعيد سياسي لاننا لا نقبل بتغليب اراء بعض النواب وتسويف التقرير، لان هناك اشياء مهمة نعتقد ان التصويت عليها هو ضروري رغم انه تم التصويت على بعض المواد منفردة ولكننا نعتقد ان جميع المواد مهمة وخاصة اخراج البي كا كا وتوزيع الاراضي على من لايستحق ومشاكل الوقفين السني والشيعي وتهريب النفط ومحاسبة بعض المدراء العامين المتهمين بالفساد".

وتابع النجيفي، ان "عدم التصويت على تجميد عمل مجلس المحافظة واحالته للجنة القانونية هو ايضا امر خاطئ، كما ان لجنة تقصي الحقائق لم تتطرق لجميع القضايا ومنها قضايا الحشود التي بحاجة الى توسيع وقرارات حاسمة".


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0