​قيادي بحركة عطاء يهاجم المعترضين على المرعيد: اصوات نشاز هذا هدفهم

​قيادي بحركة عطاء يهاجم المعترضين على المرعيد: اصوات نشاز هذا هدفهم

زاهر العبادي

المعلومة/بغداد.. هاجم القيادي في حركة “عطاء” زاهر العبادي، الثلاثاء، الجهات والشخصيات المعترضة على انتخاب مرشح الحركة منصور المرعيد لمنصب محافظ نينوى، واصفا اياهم بـ”الاصوات النشاز” التي تسعى للسيطرة على المحافظة ومقدراتها.

وقال العبادي في تصريح لـ/المعلومة/، إن “حركة عطاء لاحظت اعتراض بعض اصوات النشاز داخل نينوى على شخصية منصور المرعيد التي تحظى بمقبولية عالية ونزاهة ومحاربته للارهاب والفساد”، مؤكدا عدم “استغرابه من هذه الأصوات التي ظهرت سابقا وحاليا وستظهر لاحقا”.

وأضاف، أن “الكتل المعارضة لتولي مرشح حركة عطاء منصب محافظ نينوى هدفها السيطرة على المحافظة ومقدراتها وليس كما يدعون ارجاع النازحين وأعمال المناطق المدمرة”، معتبرا أن “الواجب الوطني والشرعي والأخلاقي يتوجب علينا التصدي لأصوات النشاز وفق القانون”.

ودعا العبادي مجلس النواب إلى أن “يكون على مسافة واحدة وان يمارس دوره الرقابي والتشريعي بعيدا عن الصراعات والمزايدات السياسية”، مشيرا إلى أن “حل مجلس محافظة نينوى يجب أن يكون وفق الأطر القانونية والدستورية وليس وفق أهواء وامزجة بعض الشخصيات التي تسببت بتسليم المحافظة لداعش والفاسدين والمفسدين”.


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0