​رئيس الوزراء يطالب بتقديم ادلة بشأن بيع منصب محافظ نينوى وغيرها من الاتهامات الى مجلس مكافحة الفساد

​رئيس الوزراء يطالب بتقديم ادلة بشأن بيع منصب محافظ نينوى وغيرها من الاتهامات الى مجلس مكافحة الفساد

رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي

بغداد اليوم- بغداد / طالب رئيس مجلس الوزراء عادل عبد المهدي، الثلاثاء ،بتقديم ادلة بشأن بيع منصب محافظ نينوى وغيرها من الاتهامات الى مجلس مكافحة الفساد.

وقال عبد المهدي في مؤتمره الأسبوعي الذي عقده الثلاثاء "على الجهات المختصة تقديم الأدلة بخصوص بيع منصب محافظ نينوى وغيرها من الاتهامات الى المجلس الأعلى لمكافحة الفساد".

الى ذلك قال سلام هادي النائب عن تحالف سائرون المقرب من زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر في وقت سابق من، الثلاثاء، إن مجلس النواب سيعمل خلال جلسته المقبلة على فتح تحقيق بشأن ً الشبهات التي رافقت عملية منصور المرعيد محافظا لنينوى.

وذكر هادي في حديث خص به (بغداد اليوم)، إن، "سائرون سيكون له موقف بشأن جلسة انتخاب محافظ نينوى، في جلسة البرلمان المقبلة السبت".

وبين أن، " ُ عمليات الفساد التي كشفت في نينوى، وصفقات سرقة المال العام وشراء منصب المحافظ، لم توفر ارضية صالحة قانونيا لاختيار المحافظ الجديد".

وأضاف أن، "مجلس النواب مطالب باصدار قرار وتكليف اللجان المختصة بفتح تحقيق عاجل بشأن آليات انتخاب المرعيد، والتأكد من حقيقة الشبهات التي تحوم حول جلسة الانتخاب.


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0