​الحكمة: عارضنا المالكي ونجحنا بإبعاده عن رئاسة الوزراء ومعارضتنا الحالية ستتسع بضم 13 نائبًا

​الحكمة: عارضنا المالكي ونجحنا بإبعاده عن رئاسة الوزراء ومعارضتنا الحالية ستتسع بضم 13 نائبًا

القيادي في تيار الحكمة فادي الشمري

بغداد اليوم/ قال القيادي في تيار الحكمة فادي الشمري، الثلاثاء، ،إن تياره عارض حكومة رئيس مجلس الوزراء الاسبق نوري المالكي ونجح بابعاده، فيما كشف عن قرب انضمام 13ً نائبا في المعارضة لحكومة رئيس الوزراء عادل عبد المهدي.

وذكر الشمري في تصريح صحفي تابعته (بغداد اليوم)، إن "تيار الحكمة بزعامة عمار الحكيم قرر البدء بتأسيس مشروع المعارضة ومحاولة فرز المساحات بشكل واضح وصريح بين القوى التي هي جزء من الحكومة، وتلك التي اختارت عدم المشاركة فيها".

ورفض الشمري، "ربط انسحاب الحكمة بمسألة إكمال الكابينة الوزارية وتكريس حالة التشظي في التحالفات السياسية القائمة منذ سنوات، لأن قرار الانسحاب سابق لموضوع إكمال الوزارة، وليس له علاقة بها، إنما يريد التيار إنضاج العملية السياسية والمسار الديمقراطي المتعثر الذي تمر به البلاد، وكان اشتراك الحكمة في تحالف الإصلاح ارتبط بالظروف المعقدة التي تلت الانتخابات العامة في السنة الماضية وما تلاه من مناكفات بين تحالفي الإصلاح والبناء" حسب ما قاله.

وحول ما إذا كانت كتلة تيار الحكمة ستضعف جبهة المعارضة لقلة عدد نوابها، يرى الشمري أن "قوة المعارضة لا تأتي من ناحية العدد فقط، إذ سبق وأن عارضنا حكومة نوري المالكي في كتلة (المواطن) ونجحنا في ذلك وتمكنا من إبعاد المالكي بمشاركة كتل أخرى من رئاسة الوزراء، واليوم لدينا 20 نائبا،ونتوقع انضمام 13 نائبا من بقية الكتل إلى جبهتنا".


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0