​خالد العبيدي : الحكومة امام فشل اخلاقي ووظيفي في عدم الرد على الإساءة للقوات الأمنية

​خالد العبيدي : الحكومة امام فشل اخلاقي ووظيفي في عدم الرد على الإساءة للقوات الأمنية

خالد العبیدي

المسلة / قال القیادي في تحالف النصر النائب خالد العبیدي ، الأحد ، أن الحكومة وضعت نفسھا امام " فشل اخلاقي " بسبب عدم الرد على مزاعم التعذيب بسجون نینوى.

وقال في بیان " في تقريرھا المعنون /العراق : استمرار التعذيب في أحد سجون الموصل.. لا إجراءات واضحة بعد أشھر من الادعاءات " تؤكد منظمة ھیومن رايتس ووتش أنھا أرسلت رسالتین احداھا قبل سنة تقريبا الى اللجنة الاستشارية لرئیس الوزراء ، تحدد فیھا أسماء 4 ضباط متورطین بعملیات تعذيب ، والرسالة الثانیة قبل 5 أشھر الى وزارتي الخارجیة والداخلیة تسأل عما إذا كانت الحكومة قد حققت في مزاعمھا ".

وأضاف، أن " المنظمة قالت إنھا لم تتلق أي رد على الرسالتین حتى الآن ولم تلمس أي تحقق رسمي بشأن مزاعم التعذيب ".

وأوضح العبيدي ، أن " من يطلع على تقرير المنظمة الدولیة يتأكد أن الحكومة غیر مھتمة للوقوف على مدى صحة مزاعم التعذيب في العراق والتي قد ينتج عنھا اعترافات غیر صحیحة "، مشیرا الى ان " الأمر الذي يضع الحكومة أمام حالة الوقوع في الفشل الأخلاقي والوظیفي ".

وتابع " إذا صحت المزاعم عن وجود منتسبین أمنیین مستعدين لانتزاع اعترافات عبر عملیات التعذيب ، فإن ھذه تعد أكبر إساءة لقواتنا الأمنیة البطلة ، خصوصا وأن أھل نینوى لم يتجاوزوا حتى الآن ما لاقوه من التعذيب والتوحش الارھابي الذي عاشوه خلال مرحلة احتلال داعش لمحافظتھم ".

وأكمل " لذلك فإن من أوائل مسؤولیتنا في لجنة الأمن والدفاع النیابیة ، ھي متابعة ما ورد في التقرير والوقوف على الحقائق ومحاسبة المقصرين وفق القانون ، مع توجیه اسئلة للجھات المعنیة لمعرفة اجراءاتھا لمنع عملیات التعذيب والوقوف على اسباب تھربھا عن الاجابة عما ورد الیھا من مزاعم ".


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0