جبهة الانقاذ والتنمية تتدراس تطورات الاوضاع بشأن احداث التظاهرات وتصدر بيانا مهما من سبع نقاط

جبهة الانقاذ والتنمية تتدراس تطورات الاوضاع بشأن احداث التظاهرات وتصدر بيانا مهما من سبع نقاط

أسامة عبد العزيز النجيفي رئيس جبهة الإنقاذ والتنمية

بيان صادر عن جبهة الإنقاذ والتنمية

بسم الله الرحمن الرحيم

ترأس السيد أسامة عبد العزيز النجيفي رئيس جبهة الإنقاذ والتنمية مساء يوم الأثنين 7 تشرين الأول 2019 اجتماعا تداوليا للهيأة السياسية للجبهة ، تركز الاجتماع على بحث ومناقشة التطورات التي صاحبت التظاهرات المطالبة بالحقوق التي اجتاحت بغداد ومحافظات الوسط والجنوب .

وبعد مناقشة تفصيلية للأسباب والدوافع ، وطبيعة المواجهات التي حصلت ، أكد المجتمعون على ما يأتي :

  1. نظرا لسقوط عدد كبير من الضحايا ، فإن الجبهة تؤكد وقوفها مع المطالب العادلة ، وتدين بشدة العنف المفرط الذي استخدم ضد المتظاهرين .
  2. تؤكد الجبهة إنها مع الوطن الموحد ، ومع الدولة العادلة ذات الحكم الرشيد ، ما يدعو إلى الإصلاح الشامل للعملية السياسية بعد الإخفاق الذي تعيشه ، وعجزها عن خلق قناعة وطنية بقدرتها على مواجهة الأزمات التي يعاني منها شعبنا الكريم .
  3. لاحظت الجبهة أن الأساليب التي اعتمدتها الدولة لا تحقق رغبة الجماهير في مكافحة الفساد الذي يعد وجها آخر للإرهاب .
  4. إن الإخفاق الذي يشكل سببا رئيسا في خروج الجماهير للمطالبة بحقوقها ، يعود في أحد أسبابه إلى التزوير في الانتخابات التشريعية ، وفشل مفوضية الانتخابات في إدارة عملية انتخابية تنال رضى الشعب.
  5. تدين الجبهة كل أشكال القمع الذي طال المؤسسات الإعلامية ، وتعده اعتداء سافرا على حرية التعبير ونكوصا يطعن الديمقراطية .
  6. تدعو الجبهة إلى إنهاء جميع التحقيقات التي تستهدف من اعتدى على المتظاهرين والمؤسسات الإعلامية وإحالة المقصرين إلى القضاء . فالتظاهر حق شرعي يكفله الدستور ، وحماية المؤسسات الإعلامية واجب على السلطة .
  7. تؤكد الجبهة على أنها مع الشعب ، مع طموحاته ، وحقه الطبيعي في إقامة حكم رشيد يفي بتطلعاته .

كما قرر المجتمعون سلسلة قرارات وتوصيات ، منها ، التواصل والتنسيق مع الكتل السياسية ، والوقوف مع الجهات البرلمانية في استجواب الحكومة على الخروقات غير المقبولة في مواجهة التظاهرات .


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0