جبهة الانقاذ والتنمية تتبنى خيار المعارضة في العمل البرلماني والسياسي وتجدد دعمها للتظاهرات السلمية

جبهة الانقاذ والتنمية تتبنى خيار المعارضة في العمل البرلماني والسياسي وتجدد دعمها للتظاهرات السلمية

أسامة عبد العزيز النجيفي رئيس جبهة الإنقاذ والتنمية

بيــــان صــادر عن جبهـة الإنقــاذ والتنميــة

بسم الله الرحمن الرحيم

ترأس السيد أسامة عبد العزيز النجيفي رئيس جبهة الإنقاذ والتنمية مساء يوم الثلاثاء 12 تشرين الثاني 2019 اجتماعا مهما للهيــأة السياسية للجبهة ، تركز على بحث ومناقشة الوضع السياسي ، وتقييم الحراك الشعبي المتصاعد في ضوء المتغيرات والتأثيرات السياسية داخليا واقليميا ودوليا ..

قدم السيد النجيفي عرضا لمواقف جبهة الإنقاذ والتنمية ، مؤكدا أن أهداف الجبهة المعلنة هي ذاتها التي يرفعها وينادي بها المتظاهرون ، ولذلك كان الجهد متواصلا في رسم خريطة طريق تعبر عن هذه الأهداف وتلتصق جوهريا بإرادة الشعب ، هذه الخريطة تم إعلانها عبر بيانات الجبهة ، وتمت مناقشتها في الاجتماعات التي عقدت في رئاسة الجمهورية مع زعماء الكتل السياسية ، وتم بحثها في اللقاءات السياسية مع الأحزاب والمجتمع الدولي عبر اجتماعات عقدت مع سفراء الدول الأساسية فضلا عن الدول العربية والاقليمية .

وشدد السيد النجيفي أن موقفنا كان وما يزال داعما للتظاهرات ، مؤيدا للمطالب العادلة ، وقد أكدنا مرارا على ضرورة استقالة الحكومة ، والعمل على اصدار قانون انتخابي جديد يستجيب لإرادة الشعب ، وعبر مفوضية مستقلة فعلا ، يعقب ذلك حل البرلمان ، وبعد ذلك يترك الخيار للشعب في اختيار ممثليه بكل حرية وديمقراطية .

وأشار السيد النجيفي إلى لقائه عصر اليوم بالدكتور حيدر العبادي رئيس تحالف النصر ، حيث اتفق الطرفان على التعاون وتنسيق العمل من أجل دفع عملية استجواب السيد رئيس مجلس الوزراء ، والتعاون مع بقية الكتل لتحقيق هذا الغرض انصافا لصوت الشعب وإرادته .

كما أكد على أهمية تحقيق انتقال سلمي ديمقراطي للسلطة وصولا إلى انتخابات ذات نتائج سليمة صادقة .

بعدها تمت مناقشة صريحة ساهم فيها أعضاء الهيأة السياسية جميعا ، وأقروا ما يأتي :

أولا : تأكيدا لمواقف الجبهة في دعم التظاهرات السلمية ، ونظرا لإنسداد الأفق السياسي ، حيث باتت السلطة عاجزة عن تحقيق مطالب المتظاهرين العادلة ، فقد تم تبني خيار المعارضة في العمل البرلماني والسياسي والإعلامي لجبهة الإنقاذ والتنمية .

ثانيا : تم انتخاب السيد عبد الكريم عبطان ناطقا رسميا للجبهة .

ثالثا : أقر المجتمعون بالإجماع اضافة كل من الأسماء الآتية لعضوية الهيأة السياسية لجبهة الإنقاذ والتنمية :

1.الدكتور عبد الكريم السامرائي

2.السيد رعد شلال .

3.الدكتورة أزهار الشيخلي .

4.الدكتور جميل الضامن .

5.السيد عامر حبيب الخيزران .

رابعا : كما أقر المجتمعون مجموعة توصيات تتعلق بالعمل التنظيمي للجبهة ، وسبل تطويره بما يتناسب مع طبيعة الوضع العام .


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0