جبهة الانقاذ والتنمية تؤكد أن الاعتداء على الهيئات الدبلوماسية يطعن مصداقية العراق والتزاماته الدولي

جبهة الانقاذ والتنمية تؤكد أن الاعتداء على الهيئات الدبلوماسية يطعن مصداقية العراق والتزاماته الدولي

أسامة عبد العزيز النجيفي رئيس جبهة الإنقاذ والتنمية

بيان صادر عن جبهة الإنقاذ والتنمية

بسم الله الرحمن الرحيم

ليس للعراق إلا أن يكون عراقيا ، وفي الطريق إلى ذلك لابد من موقف وقرار وإرادة وطنية خالصة دون امتدادات أو أجندات تتعلق بمصالح اقليمية أو دولية . فمصلحة العراق أن يكون مع نفسه مع شعبه مع تطلعات الجماهير بحياة أفضل دون أزمات ومشاكل .

وما يحدث اليوم يقدم صورة مشوهة، فالصراع الأميركي الإيراني يفرز سمومه في العراق تحديدا ، وإلا فما مصلحة العراق وشعبه في محاصرة السفارة الأميركية وحرق بواباتها من قبل حشود أحزاب ترفع أعلامها الخاصة ، في الوقت الذي يتم فيه الإعلان صبح مساء أن الحشد جزء من القوات المسلحة ويتبع القائد العام للقوات المسلحة في كل تحركاته .

ليس من المقبول أبدا أن نطعن مصداقية العراق ، والتزاماته الدولية والقانونية والاخلاقية بالاعتداء على الهيئات الدبلوماسية تحت شعارات وأهداف لا تتعلق بمصلحة الشعب ، بل أنها تشير صراحة إلى ولائها إلى أجندة غير عراقية .

إن الأخطار التي تسببها مثل هذه التحركات ، وما يمكن أن تجلبه على العراق من أزمات جديدة ، تدعو الجميع إلى توحيد الكلمة والموقف لإبعاد العراق والنأي به عن الصراعات الدولية والاقليمية ، والتصدي بقوة إلى كل فعل أو تصرف يؤذي العراق وشعبه .


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0