​عبد الكريم عبطان : مسؤولية الدولة أن تحمي أرواح الناس عند اجراء انتخابات مبكرة ونزيهة

​عبد الكريم عبطان : مسؤولية الدولة أن تحمي أرواح الناس عند اجراء انتخابات مبكرة ونزيهة

​عبد الكريم عبطان

 وتحمي ممتلكاتهم وحياتهم وتضع حدا لفوضى السلاح المنفلت..

المكتب الاعلامي / إستعرض القيادي بجبهة الانقاذ والتنمية السيد عبد الكريم عبطان كيفية السكوت على جريمة الاعتداء الإجرامي على جامع مصعب بن عمير فبل سنوات في ديالى والتي راح ضحيتها العشرات من الشهداء والجرحى.

وعبر السيد عبطان في حوار مع قناة العربية الحدث عن إستغرابه من ان القضاء يخرج القتلة براءة ، بالرغم من وجود أدلة إدانة واضحة في تلك الجريمة النكراء، ولهذا أكدنا للسيد مصطفى الكاظمي ولكل الكتل السياسية التي التقيناها ،انه لايمكن بناء دولة، وهناك سلاح منفلت خارج اطار الدولة، وهو تدريب وتسليح وعقيدة يستخدم أسلحة الدولة وأطرها.

واشار العبطان الى انه أي سلاح لاينتمي الى السلطة الرسمية والقيادة العامة للقوات المسلحة يجب ان يكون البدء بمحاسبة هؤلاء ويعدون خارج القانون ويحاسبهم القانون، وعلى الكاظمي أن يبدأ حملة قبل الانتخابات لانهاء الفوضى السابقة، كون واحدة من أهم نجاحها هو حصر السلاح بيد الدولة، متسائلا كيف يمكن إجراء انتخابات نزيهة وان احافظ على أرواح الناس، وهذه لديها جماعات مدربة وتقتل بالناس، ولديها مفخخات وصواريخ، وهل نريد دولة ونتجه الى الفوضى ، حتى تذهب الناس تغادر وتبحث عن مخرج لها ، ويفترض ان هذه مسؤولية الدولة أن تحمي أرواح الناس، وممتلكاتهم وحياتهم، وتمنح لهم حرية التعبير عن آرائهم .

واوضح السيد عبطان انه لولا هؤلاء الشباب الموجودون في ساحات التظاهر لن يأتي الكاظمي ولا انتخابات مبكرة ، وهم من يعول عليهم العراقيون في رسم معالم المرحلة المقبلة بعون الله.


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0