​المرجع الخالصي يدعو لمحاسبة المتسببين باحداث الأعظمية شرعاً وقانوناً

​المرجع الخالصي يدعو لمحاسبة المتسببين باحداث الأعظمية شرعاً وقانوناً

الشيخ جواد الخالصي

دعا المرجع الديني الشيخ جواد الخالصي، الخميس، إلى محاسبة العناصر التي تسببت باحتراق هيئة استثمار ديوان الوقف السني والمنازل في الاعظمية شرعاً وقانوناً، معتبراً أن هناك من "المندسين والعملاء" يستغلون المناسبات المقدسة لإثارة الفتن بين أبناء الأمة.

وقال الخالصي في رده على استفتاء لأنصاره تلقت السومرية نيوز، نسخة منه، "إذا كان أهلنا في الأعظمية يشكلون الخط الأول لمواجهة الفتنة فان أهلنا في الكاظمية وزوارها يشكلون العمق الذي يكشف حقيقة الدخلاء والجهلاء ومن يقف خلفهم من أعداء الله والإنسانية".

وأضاف الخالصي انها "ليست المرة الأولى التي يستغل المندسون والعملاء والجهلة المناسبات المقدسة لإثارة الفتن بين أبناء الأمة، فكلنا يتذكر تلك الحفنة المأجورة في العام الماضي وفي نفس المناسبة ونفس المكان وما رفعوه من شعارات الشتيمة والحقد لإثارة الاحتراب الداخلي".

وشدد المرجع الديني على ضرورة "محاسبة المقصرين والمتسببين بحرائق الاعظمية شرعاً وقانوناً"، مثمناً "موقف الجهات الرسمية المانعة من تمادي أدوات الفتنة الرخيصة في غيهم وجهلهم".

يشار الى أن مجهولين احرقوا، فجر اليوم الخميس (14 ايار 2015) مبنى استثمار الوقف السني ونحو خمسة منازل وعدد من سيارات المواطنين في منطقة الاعظمية شمال بغداد.

واعتبر رئيس الوقف السني محمود الصميدعي، اليوم الخميس، أن أحداث منطقة الاعظمية ببغداد أمس تقف وراءها اجندة طائفية تسيء لسمعة الحكومة ووحدة العراقيين، داعياً الى طرد العصابات التي تجول في شوارع بغداد وعدم احتضانها وقطع الطريق امامها، فيما حذر أن هذه العصابات ستعبث بوحدة العراقيين على شاكلة تنظيم "داعش".

كما أكد رئيس الوزراء حيدر العبادي، اليوم الخميس، أن هناك من اراد اشعال "الفتنة" على خلفية الاحداث الأخيرة في منطقة الاعظمية شمالي بغداد، مشيراً إلى أنه تم التصدي لها بوعي الشيوخ والأجهزة الأمنية.

وأعلنت قيادة عمليات بغداد، اليوم الخميس، عن اعتقال 15 شخصاً على خلفية الاحداث الأخيرة التي شهدتها منطقة الاعظمية ليلة امس، وفيما أكد القاء القبض على عدد من مطلقي ومروجي الاشاعات، اشار الى أنهم سيقدمون للعدالة بتهمة "الإرهاب".

السومرية نيوز/ بغداد


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0