​مسؤول أميركي: القوات العراقية تحتاج تدريبات خاصة لمعركة الرمادي

​مسؤول أميركي: القوات العراقية تحتاج تدريبات خاصة لمعركة الرمادي

تدريب

خندان - اعلن مسؤول أميركي، إن عدم تدرب القوات العراقية على الأساليب القتالية التي يتبعها تنظيم "داعش" الارهابي هو الذي أدى إلى توقف العمليات العسكرية ضد التنظيم في مدينة الرمادي خلال الصيف.

وقال المتحدث باسم العمليات العسكرية الأميركية ضد "داعش" في العراق الكولونيل ستيف وارن، ان سبب توقف العمليات يعود إلى درجة الحرارة المرتفعة خلال الصيف، وغياب مهارات التدريب الكافية لدى الجيش العراقي لهزيمة التنظيم.

وأضاف ستيف بأن "المعركة لاستعادة الرمادي صعبة، وأشعر أن توقف العمليات في طريقه إلى الانتهاء".

وبين المسؤول الأميركي، أن الأسلوب الذي يتبعه "داعش" في القتال ليس هو "ما دربنا الجيش العراقي على مواجهته في مطلع الألفية وفي أواسط العقد الأول منها. لقد قمنا بتشكيل وتدريب جيش على محاربة متمردين، والأمر يتعلق الآن بمعركة تقليدية".

وحسب نفس المصدر، فقد قام "داعش" بنشر الكثير من المتفجرات على شكل ألغام حول الرمادي لإعاقة تقدم القوات العراقية.

ولمواجهة هذا الأمر، أكد ستيف بأن خبراء أميركيين أعدوا تدريبا خاصا للتعامل مع الطريقة التي يتبعها "داعش" في القتال، منبها إلى أهمية توفر "مهارة محددة، لم يتدرب العراقيون عليها ولم نلقنهم إياها".

وحث ستيف الجيش العراقي على الإسراع في حسم عملية الرمادي "لأنها في غاية الأهمية ولا بد من إنهائها".


شارك الموضوع ...

0