​صحف اليوم تتحدث عن حقيقة اصرار العبادي على ملاحقة المسؤولين السابقين الفاسدين

​صحف اليوم تتحدث عن حقيقة اصرار العبادي على ملاحقة المسؤولين السابقين الفاسدين

صحف بغداد

بغداد/ الوكالة الوطنية العراقية للانباء / ابرزت الصحف الصادرة اليوم الاحد الرابع من تشرين اول تاكيدات رئيس الوزراء حيدر العبادي على المضي بالاصلاحات ومحاسبة الفاسدين بالاضافة الى متابعة تطورات الحرب على تنظيم داعش.

صحيفة الزوراء التي تصدر عن نقابة الصحفيين العراقيين نقلت عن رئيس الوزراء حيدر العبادي تاكيده بان الإصلاحات الاقتصادية وفرت لميزانية الدولة نحو 700 مليار دينار .

وقال العبادي في مؤتمر صحفي: ان” حزمة الاصلاحات الاقتصادية وتقليص رواتب الرئاسات الثلاث وفرت لميزانية الدولة 700 مليار دينار ،مؤكدا ، انه ماض بالإصلاحات التي تستهدف القضاء على الفوارق الكبيرة بين رواتب موظفي الدولة لتحقيق العدالة بينهم. ورحب بأية ضربات جوية روسية تستهدف مواقع تنظيم داعش الإرهابي في العراق شرط موافقة وإذن الحكومة العراقية.

واضاف ان العراق يرحب بكل المساعدات القادمة الى العراق في حربة مع داعش سواء من الشرق او الغرب وكذلك بكل معلومة نحصل عليها من هذه الدول مؤكدا ، أن” ثلثي عناصر داعش هم من جنسيات اجنبية ويتدفقون من سوريا الى العراق وقد ناشدنا دول العالم على ايقاف هذا التدفق وتجفيف منابع تمويلهم “.

واشار الى : ان “ الجيش العراقي والحشد الشعبي استطاعا بظروف صعبة طرد تنظيم داعش الارهابي بالكامل من محافظة ديالى وتحرير مدينة تكريت وقسم كبيرمن بيجي وتطويق مدينة الرمادي ولم يتبق اي خيار لداعش الا الاستسلام. “. واوضح ان هناك “ 5 الاف مستشار عسكري اجنبي في العراق منهم اكثر بقليل من 3 الاف امريكي والبقية من جنسيات اجنبية اخرى “.

وتابع : لقد نجحنا في ازالة الطائفية من النظام السياسي وسيتم محاسبة كل الذين تسببوا في اضاعة الثروات في ايام الحكومات السابقة وسنعمل على ارجاع هذه الثروات “. واكد ان مركز التنسيق العراقي الروسي الايراني السوري مقتصر حاليا على المعلومات كون تنظيم داعش الارهابي تنظيم عالمي والعراق يحتاج الى هذه المعلومات خاصة مع سوريا التي اعتقلت مجموعة من عناصر التنظيم لديهم معلومات تتعلق باستخدام الاسلحة الكيمياوية التي يحاول داعش الاستفادة منها اعلاميا لبث رعب زائف “. واشار الى ان “ التنسيق مع ايران مهم لأن داعش يشكل خطرا على ايران ايضا التي ستتعاون معنا في هذا المجال كما ان التعاون مع روسيا مهم لأن عددا كبيرا من المقاتلين في صفوف داعش هم من الجنسية الروسية ويقدمون لداعش خبرات كبيرة في عمليات التفخيخ وغيرها والتي تلحق الأذى بأبنائنا وهذا ما استعرضته مع الرئيس فلاديمير بوتن في زيارتي لروسيا الذي رحب بالتعاون الامني والمعلوماتي مع العراق لدحر هؤلاء الارهابيين “.

وفي موضوع ذي صلة بالاصلاحات نقلت صحيفة الدستور عن احدى القنوات الفضائية العربية قولها ان رئيس الوزراء حيدر العبادي طلب من نائب رئيس الجمهورية المقال نوري المالكي اخلاء المقرات والمكاتب الخاصة به.

ونقلت القناة عن مصادر لم تسمها ان كتابا رسميا من مكتب العبادي وصل الى المالكي بهذا الشان يطالبه بتسليم كل الاملاك العامة التي لا يزال يسغلها الى الجهات الرسمية المعنية في الحكومة خلال 48 ساعة.

تطورات الحرب على داعش

وعلى صعيد الحرب على تنظيم داعش الارهابي نقلت صحيفة الزوراء عن المتحدث باسم قيادة العمليات المشتركة العميد يحيى رسول قوله : إن الاتفاق الرباعي بين العراق وسوريا وروسيا، هو لتبادل المعلومات الاستخبارية، مؤكدا أن القوات العراقية لم تتوقف، وإنما مستمرة بضرباتها للتنظيم الإرهابي في كل قواطع العمليات في الرمادي والبغدادي وجميع مدن الانبار وبقية المحافظات.

وأضاف رسول: إن القوات المسلحة شرعت في الساعة السادسة من، صباح أمس الاول، ومن المحور الشمالي بقيادة عمليات الانبار ومن المحور الغربي بقيادة جهاز مكافحة الإرهاب، بالتقدم باتجاه العدو لتحقيق الأهداف المحددة من قبل قيادة العمليات المشتركة، من أجل إكمال إحكام الطوق على مركز مدينة الرمادي وإكمال عملية تحرير المدينة.

وتابع: أن قطعاتنا تقدمت لتدمر مراكز وتجمعات العدو، موضحا أن قواتنا المسلحة في المحور الغربي تمكنت في الساعات الأولى من الهجوم من الوصول إلى الملعب الأولمبي وتقاطع الزنكورة. مشيرا الى أن تلك القوات استطاعت أيضا الوصول من المحور الشمالي إلى منطقة البوفراج، حيث تم تدمير العجلات المفخخة وتفكيك الدور الملغمة وقتل أعداد كبيرة من الإرهابيين، فضلا عن الاستيلاء على عدد من الأسلحة والمعدات.

وأوضح رسول: أن الهجوم مازال مستمرا لإكمال إحكام الطوق على مركز مدينة الرمادي والقضاء على الخلايا الإرهابية فيها وتحريرها بشكل كامل، مؤكدا أن الانجازات التي تحققت تمت بمساعدة طيران الجيش والقوة الجوية.

الازمة المالية

ومتابعة للازمة المالية التي يمر بها العراق نقلت صحيفة المشرق عن مقرر اللجنة المالية البرلمانية احمد حاجي قوله إن العجز المالي بمشروع قانون الموازنة المالية لعام 2016 مخالف للمعايير الدولية، موضحا: أنه من المفترض أن تصل الموازنة المالية لعام 2016 إلى مجلس النواب يوم العاشر من شهر تشرين الأول الجاري، مبيناً: إن الموازنة فيها أرقام خيالية ونسبة العجز وصلت فيها إلى 29 تريليون دينار عراقي.

واضاف: إن هذه الفجوة كبيرة وتخالف الأعراف المالية الدولية التي لا يتجاوز العجز فيها 15% ولكن بموازنة 2016 تجاوز الـ 28%، مضيفا: إن من صلاحيات اللجنة المالية النيابية هو خفض النفقات والمناقلة بين الأبواب لكن رئيس الوزراء ابلغنا بعدم المساس بها وابلغنا بأن الحكومة خفضتها إلى أقصى حد ممكن.

شلل الاطفال والكوليرا

وفي موضوع اخر قالت صحيفة الصباح ان حملة وطنية ستنطلق اليوم لتلقيح اكثر من خمسة ملايين طفل ضد مرض شلل الاطفال.

ونقلت الصحيفة عن مدير دائرة الصحة العامة في وزارة الصحة حسن هادي باقر قوله ان الحملة تستهدف الحفاظ على خلو البلاد من هذا المرض.

واضاف انه تم تهيئة عشرة الاف فرقة ثابتة في المراكز الصحية وراجلة والية تقوم بالتنقل من دار الى اخرى لتلقيح اكثر من خمسة الاف طفل ممن تكون اعمارهم دون سن الخامسة على مدى خمسة ايام.

ومتابعة لمرض الكوليرا نقلت صحيفة الزوراء عن معاون مدير العلاقات والاعلام بوزارة الصحة قوله ان اجمالي الاصابة بمرض الكوليرا بلغ نحو 851 اصابةمشيرا الى 95% من هذه الحالات تماثلت للشفاء./


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0