​نائب يحذر من زيادة حالات الاختطاف لأهالي الانبار بمناطق تحت “سيطرة الحكومة”

​نائب يحذر من زيادة حالات الاختطاف لأهالي الانبار بمناطق تحت “سيطرة الحكومة”

جسر بزيبز

السومرية نيوز/ بغداد - حذر النائب عن الانبار عادل خميس المحلاوي، الاثنين، من زيادة حالات الاختطاف في الشهرين الماضيين لأهالي المحافظة في مناطق تقع "سيطرة الحكومة"، موضحا أن أعداد المختطفين تجاوزت الـ١٣٠٠ شخص، أغلبهم شباب، فيما طالب القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي بخطوات سريعة لفرض الأمن في هذه المناطق والكشف عن الجهات التي تقوم بتلك الجرائم وتقديمهم للعدالة وإطلاق سراح المختطفين.

وقال المحلاوي في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن "حالات الاختطاف التي تطال أهالي الانبار ازدادت في المناطق التي تقع تحت سيطرة الحكومة، وبالأخص في مناطق الرزازة وبزيبز في الشهرين الماضيين"، موضحا أنها "تنفذ من قبل جهات مسلحة تنصب السيطرات بصورة علنية وأمام أنظار القوات الأمنية".

وأضاف المحلاوي، أن "أعداد المختطفين من أبناء المحافظة وصل الى أكثر من ١٣٠٠ شخص، وأغلبهم من الشباب أثناء ذهابهم أو عودتهم الى بغداد"، مؤكدا أن "مصيرهم لحد الآن ما زال مجهولاً".

وطالب المحلاوي رئيس الوزراء القائد العام للقوات المسلحة حيدر العبادي بـ"تحمل مسؤوليته القانونية والشرعية من خلال القيام بخطوات سريعة وفاعلة لفرض الأمن في هذه المناطق المذكورة والكشف عن الجهات التي تقوم بتلك الجرائم وتقديمهم للعدالة وإطلاق سراح المخطوفين"، داعيا مجلس النواب الى "تخصيص جلسة لمناقشة هذه الحالة الخطيرة واستدعاء المسؤولين الأمنيين ومسائلتهم عن تقصيرهم تجاه حفظ حياة المواطنين".

وشدد المحلاوي على "أهمية القيام بخطوات مستقبلية تضمن عدم تكرار حالات الاختطاف، والتي تنذر بحالة خطيرة تهدد نسيج المجتمع العراقي وتفقد المواطن ثقته بالدولة وأجهزتها الأمنية"، مؤكدا "الحاجة الى زيادة التلاحم والثقة بين المواطن والحكومة لكي يكونوا يدا واحدة في مواجهة عصابات داعش الإرهابية".


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

عادل خميس المحلاوي  ,   حالات الاختطاف  ,   أهالي الانبار  ,  
0