​أوباما يؤكد تصعيد الحملة العسكرية حاليا ضد داعش في سورية والعراق

​أوباما يؤكد تصعيد الحملة العسكرية حاليا ضد داعش في سورية والعراق

باراك أوباما

واشنطن (بترا ) -اكد الرئيس باراك أوباما السبت تصعيد الحملة العسكرية الجارية حاليا ضد داعش في سورية والعراق من خلال الضربات الجوية التي تستهدف مقاتلي التنظيم وقياداتهم وأسلحتهم ونفطهم، لافتا إلى القضاء على وزير المالية في تنظيم داعش وأحد القيادات الإرهابية في الصومال وليبيا.

واكد عزمه إجراء مراجعة للحملة العسكرية الجارية من أجل القضاء على تنظيم داعش خلال اجتماع يعقد الاثنين المقبل في مقر وزارة الدفاع الأميركية "البنتاغون".

وقال أوباما في خطابه الأسبوعي الإذاعي اليوم : "هذا الأسبوع سنمضي قدما على الأصعدة كافة، سأتوجه يوم الاثنين إلى البنتاغون، وهناك سأجري مراجعة لحملتنا العسكرية وكيف يمكن تعزيز جهودنا." وأشار أوباما إلى عزمه التوجه لاحقا خلال هذا الأسبوع، إلى المركز الوطني لمكافحة الإرهاب، لإجراء مراجعة لعمل الوكالات الحكومية من أجل منع وقوع هجمات في الولايات المتحدة.

وأضاف قوله:"خلال هذا الأسبوع ستحدث وزارة الأمن الداخلي نظام الإنذار لديها لضمان حصول الأميركيين على مزيد من المعلومات، بما فيها الخطوات التي يمكن أن تتخذوها أنتم ومجتمعاتكم لكي تكونوا حذرين وآمنين".


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

باراك أوباما  ,   الحملة العسكرية  ,   داعش  ,   سورية  ,   العراق  ,  
0