​تفاقم أزمة النازحين بسبب البرد والجوع وقلة المساعدات الحكومية

​تفاقم أزمة النازحين بسبب البرد والجوع وقلة المساعدات الحكومية

النازحين

المدار - أعلنت الشرطة العثور على جثامين خمسة أشخاص من أسرة عراقية نازحة، لقوا حتفهم بسبب البرد والجوع في محافظة صلاح الدين شمالي العراق.

ويشير الإعلان إلى تفاقم الأوضاع الإنسانية للنازحين مع الانخفاض الشديد في درجات الحرارة وموجات الأمطار التي تشهدها البلاد، فيما لوحت لجنة الهجرة والمهجرين البرلمانية باتخاذ موقف من ميزانية الدولة لعام 2016 إذا لم تلبّ احتياجات النازحين.

وقال مصدر في شرطة صلاح الدين بإن الشرطة في بلدة العلم، عثرت على جثث خمسة أشخاص من آسرة واحدة في أحد الوديان القريبة من جبال حمرين شرقي المحافظة، فقدوا حياتهم بسبب البرد والجوع، مؤكدا أن الأسرة التي فرت من مدينة الحويجة بمحافظة كركوك، والتي يسيطر عليها تنظيم داعش ضلت طريقها في حمرين منذ عدة أيام.

وأعلن في وقت سابق عن حالات وفيات من الشيوخ والنساء والأطفال النازحين من المناطق التي يسيطر عليها التنظيم بسبب قلة المساعدات التي تقدمها الحكومة لتلافي الجوع والبرد.

وانتقد رئيس لجنة الهجرة والمهجرين البرلمانية، رعد الدهلكي، عدم تضمين موازنة الدولة العراقية لعام 2016 الحقوق الكاملة للنازحين، ملوحا باتخاذ موقف من تمرير الموازنة في البرلمان.

وأشار الدهلكي في بيان، إلى أن الظروف القاسية التي يمر بها النازحون تفرض على الجميع التزامات أخلاقية وإنسانية، رافضا أن تكون الموازنة الجديدة على مقاس الأحزاب الحاكمة.

وفي سياق متصل، انتقد وزير الهجرة والمهجرين العراقي، جاسم محمد، تخصيص الاتحاد الأوروبي مبلغ ثلاثة مليارات يورو لتركيا باعتبارها ممرا للاجئين، مبديا في بيان، استغرابه من عدم شمول العراق بهذه المساعدات.

وأوضح البيان أن عمليات تحرير المدن المغتصبة من سيطرة تنظيم داعش ستسهم في إعادة قرابة مليون نازح إلى ديارهم، مؤكدا أن استقرار النازحين يعتبر من أصعب الملفات لأنه يتطلب وقتا أطول وإمكانات مالية كبيرة.

وأضاف الوزير العراقي أن الوزارة حددث ثلاثة محاور ضمن خطة الطوارئ التي وضعتها لما بعد تحرير محافظتي الموصل والأنبار؛ لتهيئة الأرضية المناسبة لاستيعاب النازحين، مشيرا إلى تشكيل وزارته فرقا خاصة تتقصى أوضاع الأسر النازحة وتعالج الظروف الطارئة التي تمر بها من خلال تزويدهم بمنح مالية وتوفير البنى التحتية للمخيمات. 


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

أزمة النازحين  ,   المساعدات الحكومية  ,  
0