​خطيب جامع الرحمن يطالب الحكومة ببيان موقفها من مشاركة القوات الايطالية بحماية سد الموصل

​خطيب جامع الرحمن يطالب الحكومة ببيان موقفها من مشاركة القوات الايطالية بحماية سد الموصل

إمام جامع الرحمن في بغداد

المدى برس / بغداد - طالب إمام جامع الرحمن في بغداد عادل الساعدي، الجمعة، الحكومة العراقية ببيان موقفها من مشاركة القوات الايطالية بحماية سد الموصل، والتأكد من سلامة حواضن السد، وفيما رفض أي تحالفٍ "يقوم على أساسٍ طائفيٍ أو عزل الدول المتضررة من الإرهاب"، دعا المكونات السياسية إلى "حوارٍ وطنيٍ" للوصول إلى صياغة مشروع سياسي وطني.

وقال الساعدي، خلال خطبة صلاة الجمعة في جامع الرحمن ببغداد، وحضرتها (المدى برس)، إن "القيادة السياسية مازالت تعيش الفوضى والتخبط في اتخاذ مواقف موحدة إزاء القضايا المصيرية مثل سيادة البلد أو في حربها ضد الإرهاب وهذا التقاطع والتشتت قد يهلك البلاد والعباد"، داعياً المكونات السياسية وقياداتها إلى "إقامة حوارٍ وطنيٍ جاد بين الفرقاء للوصول إلى صياغة مشروع سياسي وطني يبني مؤسسات الدولة ويحفظ سيادته ويؤسس إلى استقرار سياسي واجتماعي".

وأضاف الساعدي، أن "هناك أنباء عن تحرك قوات إيطالية لحماية سد الموصل، وهذه المشاركة محمودة فيما لو كانت عن طريق الحكومة الاتحادية"، مطالباً الحكومة "بالإفصاح عن مدى رغبتها بهذه المشاركة، التأكد من سلامة حواضن سد الموصل ومدى صحة أنباء تعرضه لتصدعات وما شابه".

وأكد الساعدي، رفضه "لأي تحالفٍ يقوم على أساسٍ طائفيٍ أو عزل الدول المتضررة من الإرهاب والجادة بحربه كالعراق وسوريا"، مبدياً استغرابه من "إشراك دول مثل بنين أو جزر القمر وعدم إشراك ولا يشرك العراق أو سوريا المتضررين من الإرهاب".


شارك الموضوع ...

0