​اربعون ألف نازح من الفلوجة يعيشون في العراء وسط انعدام المساعدات الغذائية والطبية

​اربعون ألف نازح من الفلوجة يعيشون في العراء وسط انعدام المساعدات الغذائية والطبية

نازحين

قناة دجلة الفضائية-أعلن مجلس محافظة الانبار، نزوح أكثر من 40 ألف شخص من الفلوجة يعيشون في العراء وسط انعدام المساعدات الغذائية والطبية، محذرا من 'كارثة إنسانية'، 

وقال عضو اللجنة الأمنية في مجلس محافظة الانبار راجع بركات ان أكثر من 40 ألف شخص جرى إخلاؤهم من مدينة الفلوجة بعد انطلاق عمليات التحرير مبينا أن أولئك النازحين يقيمون حاليا في العراء في مناطق صحراوية من ناحية العامرية والحبانية، لعدم وجود ما يكفي من الخيام لاستيعاب تلك الأعداد التي ستتزايد خلال الساعات المقبلة وأضاف العيساوي، أن هناك انعداماً في المواد الغذائية وماء الشرب والخدمات الطبية، حيث يتم الاعتماد على المتبرعين من أهالي الانبار والعشائر لسد ما يمكن من احتياجات الأسر من الغذاء وحليب الأطفال'، محذرا من 'كارثة إنسانية قد تحدث في مخيمات النازحين التي باتت مكتظة مع استمرار النزوح من الفلوجة'.

وطالب العيساوي ،الحكومة المركزية والمنظمات الإنسانية الدولية بوقفة حقيقية لدعم الأسر النازحة وبشكل فوري، وتوفير الخيام لإيوائهم من حر الصيف'.


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

مجلس محافظة الانبار  ,   نزوح  ,   الفلوجة  ,   راجع بركات  ,  
0