​العشائر العراقية تحرر ناحية الوليد ومنفذها الحدودي مع سوريا

​العشائر العراقية تحرر ناحية الوليد ومنفذها الحدودي مع سوريا

الحشد العشائري

الأنبار - الأناضول – قال مسؤول محلي في محافظة الأنبار (غربي العراق)، الأربعاء، إن العشائر وبمساندة من التحالف الدولي، تمكنوا من تحرير ناحية الوليد ومنفذها الحدودي مع سوريا، خلال عملية نوعية ضد تنظيم “الدولة الاسلامية”.

وأوضح عماد الدليمي، قائم مقام قضاء الرطبة بالأنبار، أن “مقاتلي الحشد العشائري وبمساندة التحالف الدولي بدأوا، صباح الاربعاء ، عملية نوعية واسعة لتحرير ناحية الوليد ومنفذ الوليد الحدودي العراقي مع سوريا في قضاء الرطبة (310 كم غرب الرمادي مركز الأنبار)”.

وأضاف الدليمي، أن “قوات الحشد العشائري مدعومة بالتحالف الدولي بدأوا العملية من مدينة الرطبة نحو ناحية الوليد ومنفذها الحدودي (150 كم غرب القضاء)، وتمكنوا من تحريرهما بعد انسحاب عناصر تنظيم الدولة، من الناحية والمنفذ، وسيطرت قوات العشائر المدعومة من التحالف الدولي عليهما”.

وأرجع الدليمي، سبب عدم مشاركة وحدات الجيش والشرطة في العملية إلى رغبة التحالف الدولي في إعطاء دور لعشائر الأنبار لتحرير الناحية والمنفذ.

وسيطر التنظيم على ناحية الوليد ومنفذها الحدودي العراقي مع سوريا في منتصف 2015، بعد انسحاب القوات الأمنية العراقية منهما دون قتال.


شارك الموضوع ...

0