​تحالف القوى: ما حدث بمجلس ديالى تهديد للشراكة وعلى عقلاء التحالف الوطني مراجعة موقفهم

​تحالف القوى: ما حدث بمجلس ديالى تهديد للشراكة وعلى عقلاء التحالف الوطني مراجعة موقفهم

مجلس محافظة ديالى

عد تحالف القوى العراقية، الأربعاء، ما حدث في جلسة مجلس محافظة ديالى تهديدا حقيقيا للشراكة الوطنية وخرقا للاتفاقات السياسية، داعيا "عقلاء" و"حكماء" التحالف الوطني الى مراجعة موقفهم.

وقال التحالف في بيان تلقت السومرية نيوز نسخة منه، إن "تحالف القوى العراقية طالما اكد على أهمية الالتزام بالاتفاقات السياسية التي نعدها ركيزة أساسية في بناء وترصين الشراكة بين المكونات السياسية"، معتبرا أن "ما حدث في جلسة مجلس محافظة ديالى شكل تهديدا حقيقيا للشراكة الوطنية وخرقا للاتفاقات السياسية التي تم التوافق عليها في تشكيل الحكومة المحلية والتي ثبت فيها منصب محافظة ديالى من حصة عراقية ديالى وبما يتناسب مع التركيبة الاجتماعية في المحافظة".

وأضاف "أننا في تحالف القوى العراقية نؤكد حرصنا على الالتزام بمجمل الاتفاقات وندعو أطراف التحالف الوطني الى أن يكون لها موقف من الخرق الحاصل من جلسة مجلس محافظة ديالى والتي سلبت منصب المحافظ"، داعيا "عقلاء وحكماء التحالف الوطني الى مراجعة موقفهم وتصويب الأوضاع بالشكل الذي ينسجم ويصون مجمل اتفاقاتنا السياسية".

وكان محافظ ديالى المقال عامر المجمعي اعتبر، اليوم الأربعاء، جلسة مجلس المحافظة التي تم خلالها التصويت على مثنى التميمي محافظا لديالى بأنها "انقلاب على الشرعية"، داعيا القوى السياسية الى بدء صفحة جديدة لتوفير الأمن وإعادة اعمار المحافظة بدل الانشغال بـ"المراهقات السياسية".

السومرية نيوز / بغداد


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0