​المرجعية تدعو في ذكرى سبايكر

​المرجعية تدعو في ذكرى سبايكر

الشيخ عبد المهدي الكربلائي

.. للكشف عن مصير جميع المفقودين وصرف رواتبهم...

دعت المرجعية الدينية، الجمعة، الى الكشف عن مصير جميع المفقودين في مجزرة سبايكر التي مضى عاما على حدوثها، مشددة في ذات الوقت على ضرورة صرف رواتبهم لذويهم، في حين أكدت على ضرورة توفير فرصة لأكبر مشاركة ممكنة لأهالي المناطق المغتصبة لتحرير مناطقهم.

وقال ممثل المرجعية في كربلاء الشيخ عبد المهدي الكربلائي خلال خطبة الجمعة في الصحن الحسيني، وحضرتها السومرية نيوز، "مرت شهور طويلة على مأساة سبايكر ومايزال اباء وامهات وزوجات الكثير من المغدورين يعانون ويزدادون ألما، ومع عدم وجود اهتمام وجدية من قبل بعض المسؤولين في التعاطف مع مطالبهم".

وطالب الكربلائي الجهات ذات العلاقة بـ"الكشف عن مصير جميع المفقودين بأسرع وقت، وتسليم رواتبهم كل في محافظته بدلا من بغداد"، مشددا على ضرورة أن "تجد مطالبات عوائل شهداء سبايكر تلك وغيرها اذانا صاغية من قبل المسؤولين".

واشار الكربلائي الى الذكرى الأولى لسقوط مدينة الموصل بيد "داعش"، داعيا الى "ادامة زخم الانتصارات والتهيؤ المناسب لتحرير سائر المناطق وتوفير الفرصة لأكبر مشاركة ممكنة لأهالي تلك المناطق".

السومرية نيوز/ كربلاء


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

الشيخ عبد المهدي الكربلائي  ,   سبايكر  ,   مدينة الموصل  ,   داعش  ,  
0