​إتحاد القوى يؤكد إرتفاع حالات إستهداف النازحين من العصابات المسلحة ويطالب الحكومة بحمايتهم

​إتحاد القوى يؤكد إرتفاع حالات إستهداف النازحين من العصابات المسلحة ويطالب الحكومة بحمايتهم

احمد عطية السلماني

طالب اتحاد القوى الوطنية العراقي ، الحكومة المركزية ، بأن تؤدي دورها في حماية النازحين مؤكدا ارتفاع حالات استهدافهم .

وأكد النائب عن اتحاد القوى ، احمد عطية السلماني ، وجود ” ارتفاع في حالات اختطاف النازحين وقتلهم في بغداد وبابل من قبل مجموعات مسلحة تقلها سيارات حديثة تجوب ليلا ونهارا وامام انظار الجميع″ ، مطالباً الحكومة بأن ” تأخذ دورها في حماية مواطنيها النازحين وان تأخذ موقفاً حازماً تجاه الخارجين على القانون”.

وأضاف السلماني ان “الدستور العراقي حظر الميليشيات بجميع انواعها واشكالها على اعتبار ان حمل السلاح اليوم في العراق بات امراً مألوفاً تحت اسماء معينة” ، مشدداً على ان ” الحكومة اليوم يجب ان تتحمل مسؤوليتها القانونية تجاه من يحمل السلاح واستخدامه كوسيلة للخطف والقتل ضد النازحين من أهالي الأنبار ونينوى الموجودين في بغداد والمحافظات الاخرى”.

وأشار الى أن ” رئيس مجلس الوزراء بصفته القائد العام للقوات المسلحة فمن مسؤوليته وواجبه الشرعي القيام بحماية أبناء بلده من النازحين الذين يتعرضون الى الاعتقال والاختطاف من الميليشيات في بغداد والمحافظات الجنوبية بعدما هربوا من تنظيمات داعش التي هدمت دورهم واراضيهم الزراعية” .

بغداد – عراق برس  


شارك الموضوع ...

0