​متابعة إعلامية لزيارة السيد أسامة عبد العزيز النجيفي لمحافظة نينوى

​متابعة إعلامية لزيارة السيد أسامة عبد العزيز النجيفي لمحافظة نينوى

أسامة عبد العزيز النجيفي رئيس تحالف القرار العراقي

زار السيد أسامة عبد العزيز النجيفي رئيس تحالف القرار العراقي الأمين العام لحزب للعراق متحدون مدينة الموصل ، انتصارا لأهله وتضامنا معهم وهم يعيشون كارثة مفجعة باستشهاد العشرات من النساء والأطفال والرجال في فضيحة العبارة ونكبتها .

بدأ السيد النجيفي زيارته بزيارة مستشفى السلام حيث زار الجرحى من الناجين من جريمة العبارة ، واستقبل هناك من قبل ادارة وكادر المستشفى والمواطنين الذين تجمعوا ، ورحبوا بزيارته تعبيرا عن تقديرهم لمبادرته أن يكون مع الضحايا ومع من تحملوا الألم والعذاب .

ثم عقد السيد النجيفي اجتماعا مع مدير المستشفى والكادر الطبي واستمع إلى المشاكل والنواقص التي تعاني منها المستشفى كي تقوم بواجباتها في ظل ظروف عصيبة ، وتدارس السيد النجيفي الحاجات والطلبات ووعد بمتابعتها مع السيد وزير الصحة .

بعدها التقى بالأبطال الذين ساهموا بانقاذ العشرات ممن تعرضوا للغرق ، وتحدث معهم مشيدا ببطولتهم وانتمائهم الصميمي لمدينهم وأهلهم بما ينسجم بالقيم العليا في التضحية .

كما عقد السيد النجيفي مؤتمرا صحفيا أجاب من خلاله عن اسئلة الصحفيين ، مؤكدا على ما يأتي :

  • شرح أبعاد نكبة العبارة ، مدينا الفساد والإهمال والتخلف .
  • أشر مسؤولية المحافظ والادارة عن هذا الوضع .
  • توجه إلى عوائل الشهداء والجرحى عبر رسالة تضمنت تضامنه معهم واصراره على متابعة حقوقهم ، والاقتصاص حسب القانون من المتسببين بهذه الكارثة .
  • أشار إلى مسؤولية الحكومة الاتحادية في وصول الوضع في محافظة نينوى إلى مستوى غير مقبول اطلاقا بسبب الاهمال مما ساعد على انتشار الفساد واستشرائه .
  • قدم عرضا لعمل لجنة تقصي الحقائق في محافظة نينوى ، مؤكدا أن توصيات اللجنة حازت على اجماع نواب نينوى باستثناء نائب واحد هو شقيق المحافظ .
  • أكد أن اللجنة قدمت إحدى وثلاثين توصية من شأنها أن تشكل الرد على الوضع المأساوي في المحافظة .
  • أشار إلى أن التقرير النهائي للجنة سيعرض يوم الأحد القادم على مجلس النواب لمناقشته واتخاذ القرار بشأنه ، وأكد أنه ينتظر دعما من المجلس ذلك أن الوضع في المحافظة لم يعد مقبــولا لأي منصف .
  • شدد على أن التقرير النهائي كتب بحيادية ومهنية بعيدا عن الاستهداف الشخصي ، وإنما رصد الفساد لأنه يشكل الوجه الآخر للإرهاب .

بعدها خصص السيد أسامة النجيفي كل وقته لزيارة مجالس الفاتحة على أرواح الشهداء ، واستمع إلى شروح تدمي القلب عن المعاناة التي سببتها المأساة .

ومع تواجده مع أهله في الموصل ، أحاط به المواطنون معبرين عن ثقتهم بدوره ، وتقديرهم العميق لمواقفه الوطنية المشهودة ، وأصالته المعبر عنها بالثبات على المواقف ، شاكرين وقفته معهم ، واصراره أن يكون بينهم في محنتهم ..

وخلال جولته في أحياء الموصل ، التقى السيد النجيفي بالوجهاء والشيوخ والمواطنين من مختلف الفئات ، الذين التفوا حوله شاكين الوضع المتردي ، محملين سيادته طلباتهم وهمومهم التي استقبلها بالعزم على متابعة كل ذلك ، بما يسهم في تجاوز الأوقات الصعبة التي تعيشها المحافظة .


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

لا يوجد وسوم لهذا الموضوع.

0