​سورجي يتهم الحكومة بـ”التقصير” ويلوح بالإستعانة بقوات إقليمية لتحرير الموصل

​سورجي يتهم الحكومة بـ”التقصير” ويلوح بالإستعانة بقوات إقليمية لتحرير الموصل

محمود سورجي

السومرية نيوز/ أربيل - اتهم المتحدث باسم الحشد الوطني محمود سورجي، الجمعة، الحكومة الإتحادية بـ"التقصير" لتسليح أبناء محافظة نينوى وتأخير تحريرها من تنظيم "داعش"، فيما اشار الى ان الحشد سيضطر للإستعانة بقوات "أقليمية ودولية" لتحرير الموصل في حالة إستمرر "التقصير الحكومي".

وقال سورجي في حديث لـ السومرية نيوز، إن "الحكومة الإتحادية تمتنع لحد هذه اللحظة تسليح وتجهيز أبناء محافظة نينوى لتحرير مدينتهم"، مؤكدا "سنضطر للإستعانة بقوات أقليمية ودولية من أجل تحرير وخلاص أبناء المحافظة في حال تقصير الحكومة الإتحادية في عملية تحرير نينوى".

وأضاف سورجي، "نحن ضد تدخل أية قوة من خارج العراق في تحرير الموصل"، مشيرا إلى أن "احتلال الموصل مضى عليه أكثر من عام وستة أشهر من قبل داعش التي ترتكب مجازر يومية بحق أهالي المدينة ولأحد يهتم بتحريرها".

وتابع المتحدث باسم الحشد الوطني، "لن نسمح بإستمرار هذا الوضع لفترة طويلة"، مطالبا الحكومة الإتحادية بـ"الوفاء بإلتزاماتها الأخلاقية والوطنية إتجاه نينوى وإلاّ سنتجه بإتجاه آخر".

وأكد محمود، "طلبنا من الحكومة التركية والتحالف الدولي العون"، مبينا أن "الدولة التركية قدمت السلاح فقط لألف متطوع وأن هذا العدد لا يكفي إذا أنه هناك ثمانية آلف متطوع آخر ينتظرون إستلام السلاح".

وشدد سورجي على "ضرورة دعم قوات البيشمركة بالأسلحة الثقيلة كونها ستكون ضمن القوات التي ستحرر محافظة نينوى".


شارك الموضوع ...

كلمات دلالية ...

محمود سورجي  ,   الحكومة الإتحادية  ,   تسليح  ,   محافظة نينوى  ,  
0